MENGKAJI PERTENGAHAN MUSHHAF AL-QUR’AN “WAL-YATALATHTHAF” (DAN HENDAKLAH IA BERSIKAP LEMAH LEMBUT)

Oleh: M. Hubab Nafi’ Nu’man 

(Pondok Pesantren Abuya Muhtadi Dimyathi, Cidahu, Cadasari, Pandeglang/Alumni PKPNU)

 

A . MUQODDIMAH / PENDAHULUAN

ألحمد لله عدد ما خلق فى السماء ألحمد لله عدد ما خلق فى الأرض ألحمد لله عدد ما بين دلك ألحمد لله عدد ما هو خالق .

بسم الله ما شآء الله لا يسوق الخير إلا الله بسم الله ما شآء الله لا يصرف السوء إلا الله بسم الله  ما شآء الله ما كان من نعمة فمن الله بسم الله ما شآء الله لا حول ولا قوة إلا بالله .

أللهم صل على سيدنا محمد ألفاتح لما أغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادى إلى صراطك المستقيم وعلى آله وصحبه حق قدره ومقداره العظيم . أما بعد .

B. ASBAABUNNUZUUL / LATAR BELAKANG TURUNNYA SUROT AL-KAHFI (AYAT WAL YATALATHTHAF)

Suroh Al-KAHFI yang masyhurnya berjumlah 110 Ayat, 1.577 Kalimat dan 6.460 Huruf itu termasuk Suroh Makkiyyah yang diturunkan sebelum ROSULULLOH Hijroh ke Madinah Al-Munawwaroh, kecuali Ayat ke 1 s/d Ayat ke 8, Ayat ke 28 dan Ayat ke 107 s/d Ayat 110, karena Ayat-ayat tsb termasuk Madaniyyah yang diturunkan setelah ROSULULLOH Hijroh ke Madinah Al-Munawwaroh. Berarti Ayat ke 19 yang disitu tercantum lafadz “ WAL YATALATHTHAF “ itu termasuk Ayat Makkiyyah yang diturunkan sebelum Hijroh. Dinamakan AL-KAHFI karena didalamnya menceritakan kisah Pemuda-pemuda ASHHABUL KAHFI. Dalam Kitab LUBAABUNNUQUUL FII ASBAABINNUZUUL LIL JALAL AS-SAYUTHY dijelaskan latar belakang turunnya Suroh AL-KAHFI sbb :

أخرج ابن جرير من طريق ابن إسحاق عن شيخ من أهل مصر عن عكرمة عن ابن عباس قال  بعثت قريش النضر بن الحرث وعقبة بن أبي معيط إلى أحبار اليهود بالمدينة  فقالوا لهم  سلوهم عن محمد ، وصفوا لهم صفته  وأخبروهم بقوله فإنهم أهل الكتاب الأول  وعندهم ما ليس عندنا من علم الأنبياء  فخرجا حتى أتيا المدينة فسألوا أحبار اليهود عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ووصفوا لهم أمره وبعض قوله  فقالوا لهم  سلوه عن ثلاث فإن أخبركم بهن فهو نبي مرسل  وإن لم يفعل فالرجل متقول  سلوه عن فتية ذهبوا في الدهر الأول ما كان أمرهم فإنه كان لهم أمر عجيب  وسلوه عن رجل طواف بلغ مشارق الأرض ومغاربها ما كان نبؤه وسلوه عن الروح ما هو ؟ فأقبلا حتى قدما على قريش فقالا  قد جئناكم بفصل ما بينكم وبين محمد فجاءوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألوه  فقال أخبركم غدا بما سألتم عنه ولم يستئن  فانصرفوا ومكث رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس عشرة ليلة لا يحدث الله في دلك إليه وحيا ولا يأتيه جبريل حتى ارجف أهل مكة  وحتى أحزن رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث الوحي عنه وشق عليه ما يتكلم به أهل مكة ثم جاءه جبريل من الله بسورة أصحاب الكهف فيها معاتبته إياه على حزنه عليهم  وخبر ما سألوه عنه من أمر الفتية والرجل الطواف وقول الله و يسألونك عن الروح                                    

وأخرج ابن مردويه عن ابن عباس قال  اجتمع عتبة بن ربيعة وشيبة بن ربيعة وأبو جهل بن هشام والنضر بن الحرث وأمية بن خلف والعاصي بن وائل والأسود بن المطلب وأبو البحتري في نفر من قريش  وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد كبر عليه ما يرى من خلاف قومه إياه وإنكارهم ما جاء به من النصيحة فأحزنه حزنا شديدا  فأنزل الله فلعلك باخع نفسك على آثارهم الآية .       

وأخرج مردويه أيضا عن ابن عباس قال أنزلت ولبثوا في كهفهم ثلاثمائة فقيل  يارسول الله سنين أو شهورا؟ فأنزل الله سنين وازدادوا تسعا . وأخرجه ابن جرير عن الضحاك ، وأخرج ابن مردويه أيضا عن ابن عباس قال  حلف النبي صلى الله عليه وسلم على يمين  فمضى له أربعون ليلة فأنزل الله ولا تقولن لشيء إني فاعل ذلك غدا إلا أن يشاء الله .                                          

قوله تعالى : واصبر نفسك الآية تقدم سبب نزولها في سورة الأنعام في حديث خباب.              

قوله تعالى : ولا تطع الآية أخرج ابن مردويه من طريق جويبر عن الضحاك عن ابن عباس في قوله ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا . قال نزلت في أمية بن خلف الجمحي  وذلك أنه دعا النبي صلى الله عليه وسلم إلى أمر كرهه الله  من طرد الفقراء عنه  وتقريب صناديد أهل مكة فنزلت.            

وأخرج ابن أبي حاتم عن الربيع قال حدثنا أن النبي صلى الله عليه وسلم تصدى لأمية بن خلف وهو ساه غافل عما يقال له فنزلت. وأخرج عن ابي هريرة قال: دخل عيينة بن حصن على النبي صلى الله عليه وسلم وعنده سلمان  فقال عيينة  إذا نحن أتيناك فأخرج هذا وأدخلنا فنزلت .    

قوله تعال قل لو كان البحر الآية  أخرج الحاكم وغيره عن ابن عباس قال: قالت قريش لليهود أعطونا شيئا نسأل عنه هذا الرجل ؟ فقالوا سلوه عن الروح فسألوه فنزلت ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلا . وقال اليهود أوتينا علما كثيرا أوتينا التوراة  ومن أوتي التوراة فقد أوتي خيرا كثيرا فنزلت قل لو كان البحر مدادا لكلمات ربي الآية . قوله تعالى : فمن كان يرجو لقاء ربه الآية . أخرج ابن أبي حاتم و ابن أبي الدنيا في كتاب الإخلاص عن طاوس قال قال رجل  يا رسول الله إني أقف أريد وجه الله  وأحب أن يرى موطني  فلم يرد عليه شيئا حتى نزلت هذه الآية فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه أحدا.مرسل وأخرجه الحاكم في المستدرك موصولا عن طاوس عن ابن عباس وصححه على شرط الشيخين.  

Terjemah bebas dan ringkasnya adalah :

Ibnu Jarir mengungkapkan Hadits melalui jalan riwayat Ibnu Ishaq dari salah-satu Syaikh Ahli Mesir dari Ikrimah dari Ibnu Abbas, berkata Ibnu Abbas : Orang-orang Quroisy di Makkah mengutus Nadlr bin Harits dan Uqbah bin Abi Mu’aith kepada pendeta-pendeta yahudi di Madinah, Orang-orang Quroisy tsb berkata kepada mereka berdua : bertanyalah kamu kepada pendeta-pendeta yahudi di Madinah tentang Muhammad dan jelaskanlah sifat-sifatnya, dan ceritakanlah kepada mereka tentang ucapannya, karena mereka itu Ahli Kitab pertama, mereka tahu tentang sesuatu yang tidak kita ketahui perihal para Nabi. Maka berangkatlah mereka berdua ke Madinah dan bertanyalah mereka kepada pendeta2 yahudi tentang ROSULULLOH SAW dan mereka juga menjelaskan sifat2 dan sebagian perkataan ROSULULLOH SAW kepada pendeta2 tsb. Pendeta2 tsb lantas berkata : Bertanyalah kamu kepada Nabi Muhammad SAW tentang tiga perkara, seandainya Beliau menjawab dengan benar maka Beliau itu Nabi yang diutus, jika tidak maka dia adalah seorang pendusta. Pertama bertanyalah kamu tentang pemuda-pemuda yang berpergian mengungsi di zaman dahulu-kala, bagaimana kisahnya, karena sesungguhnya banyak kejadian aneh yang dialaminya. Kedua bertanyalah kamu tentang kisah seseorang yang mengelilingi dunia sehingga dapat mencapai bagian timur dan bagian barat belahan dunia. Dan yang ketiga bertanyalah kamu tentang Roh/nyawa.

Setelah merasa puas dengan jawaban dari pendeta-pendeta yahudi Madinah maka kedua utusan Quroisy tsb kembali lagi ke Makkah dan melaporkan hasilnya kepada orang-orang Quroisy Makkah. Tanpa berselang lama orang-orang Quroisy Makkah lantas mendatangi Nabi Muhammad SAW dan menanyakan tiga perkara tadi kepada Beliau, Nabi SAW lalu minta tempo waktu sampai esok harinya untuk memberikan jawaban. Singkat Hadits selang beberapa waktu turunlah Malaikat Jibril AS dengan membawa wahyu Suroh AL-KAHFI yang didalamnya mengandung jawaban dari pertanyaan-pertanyaan tsb, diantaranya menjelaskan kisah tentang pemuda-pemuda ASHHAABUL KAHFI.

 

Adapun kisah lengkap  tentang ASHHAABUL KAHFI adalah :

قال محمد بن إسحاق ومحمد بن يسار مرج أمر أهل الإنجيل وعظمت فيهم الخطايا وطغت الملوك حتى عبدوا الأصنام وذبحوا للطواغيت وفيهم بقايا على دين المسيح متمسكون بعبادة الله وتوحيده وكان ممن فعل ذلك من ملوكهم ملك من الروم يقال له دقيانوس عبد الأصنام وذبح للطواغيت وقتل من خالفه وكان ينزل قرى الروم فلا يترك في قرية نزلها أحد إلا فتنه عن دينه حتى يعبد الأصنام أويقتله.

فلما نزل مدينة أصحاب الكهف واسمها أفسوس استخفى منه أهل الإيمان وهربوا في كل وجه فاتخذ شرطاً من الكفار وأمرهم أن يتبعوهم بين القتل وبين عبادة الأصنام  فمنهم من يرغب في الحياة ومنهم من يأبى أن يعبد غير الله فيقتل  فلما رأى ذلك أهل الشدة في الإيمان جعلوا يسلمون أنفسهم للعذاب والقتل فيقتلون ويقطعون ويجعل ما قطع من أجسادهم على أسوار المدينة وأبوابها فلما عظمت الفتنة وكثرت ورأى ذلك الفتية حزنوا حزناً شديداً فقاموا واشتغلوا بالصلاة والصيام والصدقة والتسبيح والدعاء وكانوا من أشراف الروم وهم ثمانية نفر وبكوا وتضرعوا إلى الله عز وجل وجعلوا يقولون : (ربنا رب السموات والأرض لن ندعو من دونه إلهاً لقد قلنا إذا شططاً(  اكشف عن عبادك المؤمنين هذه الفتنة وارفع عنهم البلاء حتى يعلنوا عبادتك ؛ فبينما هم على ذلك وقد دخلوا مصلاهم أدركهم الشرط فوجدوهم سجوداً يبكون ويتضرعون إلى الله عز وجل فقال لهم الشرط ما خلفكم عن أمر الملك ثم انطلقوا إلى الملك فأخبروه خبر الفتية فبعث إليهم فأتى بهم تفيض أعينهم من الدمع معفرة وجوههم بالتراب فقال لهم ما منعكم أن تشهدوا الذبح لآلهتنا التي تعبد في الأرض وتجعلوا أنفسكم أسوة أهل مدينتكم اختاروا إما أن تذبحوا لآلهتنا وإما أن أقتلكم  فقال مكسلينا وهو أكبرهم  إن لنا إلهاً ملء السموات والأرض عظمته لن ندعو من دونه إلهاً أبداً له الحمد والتكبير من أنفسنا خالصاً أبداً , إياه نعبد وإياه نسأل النجاة والخير فأما الطواغيت فلن نعبدها أبداً اصنع بنا ما بدا لك.

وقال أصحابه مثل ذلك فلما سمع الملك كلامهم أمر بنزع ثيابهم وحلية كانت عليهم من الذهب والفضة وقال سأفرغ لكم وأنجز لكم ما أوعدتكم من العقوبة وما يمنعني أن أعجل ذلك لكم إلا أني أراكم شباناً حديثة أسنانكم فلا أحب أن أهلككم حتى أجعل لكم أجلاً تذكرون فيه فترجعون إلى عقولكم.

ثم أمر بهم فأخرجوا من عنده , وانطلق دقيانوس إلى مدينة أخرى قريبة منه لبعض أموره فلما رأى الفتية خروجه بادروا وخافوا إذا قدم أن يذكرهم , فأتمروا بينهم واتفقوا على أن يأخذ كل واحد منهم نفقة من بيت أبيه فيتصدقوا منها ويتزودوا بما بقي ثم ينطلقوا إلى كهف قريب من المدينة في جبل يقال له ينجلوس , فيمكثوا فيه ويعبدوا الله حتى إذا جاء دقيانوس أتوه فيصنع بهم ما يشاء فلما اتفقوا على ذلك عمد كل فتى منهم إلى بيت أبيه فأخذ نفقة فتصدق منها وانطلقوا بما بقي معهم  وأتبعهم كلب كان لهم حتى أتوا ذلك الكهف فمكثوا فيه.

وقال كعب الأحبار : مروا بكلب فتبعهم فطردوه فعاد ففعلوا ذلك مراراً فقال لهم الكلب :        ما تريدون مني لا تخشوا مني أنا أحب أحباب الله عز وجل فناموا حتى أحرسكم.

وقال ابن عباس : هربوا من دقيانوس وكانوا سبعة فمروا براعٍ معه كلب فتبعهم على دينهم وتبعهم الكلب فخرجوا من البلد إلى الكهف.

قال ابن عباس : فلبثوا فيه ليس لهم عمل إلا الصلاة والصيام والتسبيح والتحميد ابتغاء لوجه الله عز وجل وجعلوا نفقتهم إلى فتى منهم اسمه تمليخا فكان يبتاع لهم أرزاقهم من المدينة سراً وكان أجملهم وأجلدهم وكان إذا دخل المدينة لبس ثياباً رثة كثياب المسلمين ثم يأخذ ورقة فينطلق إلى المدينة فيشتري لهم طعاماً وشراباً  ويتجسس لهم الخبر هل ذلك هو وأصحابه بشيء ثم يرجع إلى أصحابه فلبثوا بذلك ما شاء الله أن يلبثوا.

ثم قدم دقيانوس المدينة وأمر عظماء أهلها أن يذبحوا للطواغيت ففزع من ذلك أهل الإيمان وكان تمليخا بالمدينة يشتري لأصحابه طعامهم , فرجع إلى أصحابه وهو يبكي ومعه طعام قليل فأخبرهم أن الجبار قد دخل المدينة وأنهم قد ذكروا والتمسوا مع عظماء المدينة ففزعوا ووقعوا سجداً يدعون الله ويتضرعون إليه ويتعوذون من الفتنة فقال لهم تمليخا يا إخوتاه ارفعوا رؤوسكم واطعموا وتوكلوا على ربكم فرفعوا رؤوسهم وأعينهم تفيض من الدمع وذلك عند غروب الشمس , ثم جلسوا يتحدثون ويذكر بعضهم بعضاً فبينما هم على ذلك إذ ضرب الله عز وجل على آذانهم في الكهف وكلبهم باسط ذراعيه بباب الكهف فأصابه ما أصابهم وهم مؤمنون موقنون ونفقتهم عند رؤوسهم فلما كان من الغد تفقدهم دقيانوس والتمسهم فلم يجدهم فقال لبعض عظماء المدينة لقد ساءني شأن هؤلاء الفتية الذين ذهبوا لقد ظنوا أن بي غضباً عليهم لجهلهم ما جهلوا من أمري ما كنت لأجهل عليهم إن هم تابوا وعبدوا آلهتي فقال عظماء المدينة ماأنت بحقيق أن ترحم قوماً فجرة مردة عصاة , قد كنت أجلت لهم أجلاً ولو شاؤوا لرجعوا في ذلك الأجل ولكنهم لم يتوبوا فلما قالوا ذلك غضب غضباً شديداً ثم أرسل إلى آبائهم فأتى بهم فقال أخبروني عن أبنائكم المردة الذين عصوني فقالوا : أما نحن لم نعصك فلم تقتلنا بقوم مردة إنهم ذهبوا بأموالنا وأهلكوها في أسواق المدينة  ثم انطلقوا إلى جبل يدعى ينجلوس فلما قالوا له ذلك خلى سبيلهم , وجعل ما يدري ما يصنع بالفتية فألقى الله سبحانه وتعالى في نفسه أن يأمر بسد باب الكهف عليهم وأراد الله عز وجل أن يكرمهم بذلك ويجعلهم آية لأمة تستخلف من بعدهم , وأن يبين لهم أن الساعة آتية لا ريب فيها وأن الله يبعث من في القبور.

فأمر دقيانوس بالكهف فسد عليهم وقال دعوهم كما هم في كهفهم يموتون جوعاً وعطشاً ويكون كهفهم الذي اختاروه قبراً لهم وهو يظن أنهم أيقاظا يعلمون ما يصنع بهم وقد توفى الله عز وجل أرواحهم وفاة نوم وكلبهم باسط ذراعيه بباب الكهف قد غشيه ما غشيهم يتقلبون ذات اليمين وذات الشمال.

ثم إن رجلين مؤمنين من بيت الملك دقيانوس يكتمان إيمانهما , اسم أحدهما بيدروس واسم الآخر روناس اهتما أن يكتبا شأن هؤلاء الفتية  وأسمائهم وأنسابهم وأخبارهم في لوحين من رصاص ويجعلاهما في تابوت من نحاس ويجعلا التابوت في البنيان وقالا : لعل الله أن يظهر على هؤلاء الفتية قوماً مؤمنين قبل يوم القيامة فيعلم من فتح عليهم خبرهم حين يقرأ الكتاب ففعلا ذلك وبنيا عليه وبقي دقيانوس ما بقي ثم مات هو وقومه  وقرون بعده كثيرة وخلفت الملوك بعد الملوك وقال عبيد بن عمير  كان أصحاب الكهف فتياناً مطوقين مسورين ذوي ذوائب فخرجوا في عيد لهم عظيم في زي وموكب وأخرجوا معهم آلهتهم التي كانوا يعبدونها وكان معهم كلب صيد لهم وكان أحدهم وزير الملك فقذف الله سبحانه وتعالى الإيمان في قلوبهم فآمنوا وأخفى كل واحد إيمانه وقال في نفسه أخرج من بين أظهر هؤلاء القوم لئلا يصيبني عقاب بجرمهم  فخرج شاب منهم حتى انتهى إلى ظل شجرة فجلس فيه ثم خرج آخر فرآه جالساً وحده فرجا أن يكون على مثل أمره وجلس إليه من غير أن يظهره على أمره ثم خرج آخر فخرجوا جميعاً فاجتمعوا فقال بعضهم لبعض ما جمعكم وكل واحد يكتم إيمانه من صاحبه مخافة على نفسه  ثم قالوا ليخرج كل فتيين فيخلوا ويفشي كل واحد سره إلى صاحبه ففعلوا ذلك فإذا هم جميعاً على الإيمان وإذا الكهف في جبل عظيم قريب منهم فقال بعضهم لبعض فأووا إلى الكهف ينشر لكم ربكم من رحمته.

فدخلوا الكهف ومعهم كلب صيد فناموا ثلاثمائة سنين وازدادوا تسعاً وفقدهم قومهم وطلبوهم فأعمى الله عليه آثارهم وكهفهم فكتبوا أسمائهم وأنسابهم في لوح فلان وفلان وفلان أبناء ملوكنا فقدناهم في شهر كذا من سنة كذا في مملكة فلان ابن فلان الملك ووضعوا اللوح في خزانة الملك وقالوا ليكون لهؤلاء شأن وما ذلك الملك , وجاء قرن بعد قرن.

قال محمد بن إسحاق ثم ملك أهل تلك البلاد رجل صالح يقال له بيدروس فلما ملك بقي ملكه ثماني وستين سنة فتحزب الناس في ملكه فكانوا أحزاباً منهم من يؤمن بالله ويعلم أن الساعة حق ومنهم من يكذب بها فكبر ذلك على الملك الصالح وتضرع إلى الله وحزن حزناً شديداً لما رأى أهل الباطل يزيدون ويظهرون على أهل الحق ويقولون لا حياة إلا حياة الدنيا وإنما تبعث الأرواح دون الأجساد.

وجعل بيدروس الملك يرسل إلى من يظن فيهم خيراً وأنهم أئمة في الخلق فلم يقبلوا منه وجعلوا

يكذبون بالساعة حتى كادوا يخرجون الناس عن الحق وملة الحواريين فلما رأى ذلك الملك الصالح دخل بيته وأغلق بابه عليه  ولبس مسحاً وجعل تحته رماداً فجلس عليه فدأب ليله ونهاره يتضرع إلى الله تعالى ويبكي ويقول رب قد ترى اختلاف هؤلاء فابعث لهم آية تبين لهم بطلان ما هم عليهم.

ثم إن الله سبحانه وتعالى الرحمن الرحيم الذي يكره هلكة عباده أراد أن يظهر على الفتية أصحاب الكهف ويبين للناس شأنهم ويجعلهم آية وحجة عليم ليعلموا أن الساعة آتية فيها ويستجيب لعبده الصالح بيدروس ويتم نعمته عليه وأن يجمع من كان تبدد من المؤمنين فألقى الله سبحانه وتعالى في نفس رجل من أهل ذلك البلد الذي فيه ذلك الكهف وكان اسمه أولياس أن يهدم ذلك البنيان الذي على فم الكهف ويبني به حظيرة لغنمه , فاستأجر غلامين فجعلا ينزعان تلك الحجارة وبينيان بها تلك الحظيرة حتى نزعا ما كان على باب الكهف , وفتحا باب الكهف وحجبهم الله تعالى عن الناس بالرعب فلما فتح باب الكهف أذن الله سبحانه وتعالى ذو القدرة والسلطان محيي الموتى للفتية أن يجلسوا بين ظهراني الكهف فجلسوا فرحين مسفرة وجوههم طيبة أنفسهم فسلم بعضهم على بعض كأنما اسيتقظوا من ساعتهم التي كانوا يستيقظون منها إذا أصبحوا من ليلتهم.

ثم قاموا إلى الصلاة فصلوا كما كانوا يفعلون لا يرى في وجوههم ولا ألوانهم شيء ينكرونه وأنهم كهيئتهم حين رقدوا وهم يرون أن دقيانوس في طلبهم فلما قضوا صلاتهم قالوا لتمليخاً صاحب نفقتهم أنبئنا بما قال الناس في شأننا عشية أمس عند هذا الجبار وهم يظنون أنهم قد رقدوا كبعض ما كانوا يرقدون وقد خيل إليهم أنهم كانوا ينامون حتى تساءلوا بينهم فقال بعضهم لبعض كم لبثتم نياماً قالوا لبثنا يوماً أو بعض يوم  قالوا ربكم أعلم بما لبثتم وكل ذلك في أنفسهم يسير فقال لهم تمليخا قد التمستم في المدينة وهو يريد أن يؤتى بكم اليوم فتذبحوا للطواغيت أو يقتلكم  فما شاء الله بعد ذلك فعل فقال لهم مكسلمينا  يا إخوتاه اعلموا أنكم ملاقو الله فلا تكفروا بعد إيمانكم إذا دعاكم عدو الله  ثم قالوا لتمليخا انطلق إلى المدينة فتسمع ما يقال لنا بها وما الذي يذكر فينا عند دقيانوس وتلطف ولا تشعرن بك أحداً  وابتع لنا طعاماً فأتنا به وزدنا على الطعام الذي جئتنا به فقد أصبحنا جياعاً  ففعل تمليخا كما كان يفعل ووضع ثيابه وأخذ الثياب التي كان يتنكر فيها وأخذ ورقاً من نفقتهم التي كانت معهم التي ضربت بطابع دقيانوس وكانت كخفاف الربع  فانطلق تمليخا خارجاً فلما مر بباب الكهف رأى الحجارة منزوعة عن باب الكهف فعجب منه ثم مر ولم يبال بها حتى أتى باب المدينة مستخفياً يصد عن الطريق تخوفاً أن يراه أحد من أهلها فيعرفه  ولا يشعر أن دقيانوس وأهله هلكوا قبل ذلك بثلاثمائة سنة.

فلما أتى تمليخا باب المدينة رفع بصره فرأى فوق ظهر الباب علامة كانت لأهل الإيمان.

إذ كان أمر الإيمان ظاهراً فيها فلما رآها عجب وجعل ينظر إليها يميناً وشمالاً ثم ترك ذلك الباب ومضى إلى باب آخر فرأى مثل ذلك فخيل إليه أن المدينة ليست بالتي كان يعرف ورأى أشخاصاً كثيرة محدثين لم يكن رآهم من قبل ذلك فجعل يمشي ويتعجب ويخيل إليه أنه حيران ثم رجع إلى الباب الذي أتى منه فجعل يتعجب بينه وبين نفسه ويقول يا ليت شعري ما هذا أما عشية أمس كان المسلمون يخفون هذه العلامة في هذه المدينة ويستخفون بها واليوم ظاهرة لعلي نائم حالم ثم يرى أنه ليس بنائم فأخذ كساءه فجعله على رأسه ثم دخل المدينة فجعل يمشي في أسواقها فسمع ناساً يحلفون باسم عيسى ابن مريم فزاده ذلك تعجباً ورأى أنه حيران فقام مسنداً ظهره إلى جدار من جدران المدينة وهو يقول في نفسه والله ما أدري ما هذا أما عشية أمس فليس كان على الأرض من يذكر عيسى ابن مريم إلا قتل وأما اليوم فأسمع كل إنسان يذكر عيسى ابن مريم لا يخاف ثم قال في نفسه لعل هذه ليست بالمدينة التي أعرف والله ما أعلم مدينة بقرب مدينتنا فقام كالحيران ثم لقي فتى فقال له ما اسم هذه المدينة يا فتى فقل له أفسوس , فقال في نفسه لعل بي مساً أو أمراً أذهب عقلي والله يحق لي أن أسرع الخروج قبل أن يصيبني فيها شر فأهلك.

فمضى إلى الذين يبتاعون الطعام فأخرج لهم الورق التي كانت معه وأعطاها رجلاً منهم وقال له بعني بهذه الورق طعاماً فأخذها الرجل ونظر إلى ضرب الورق ونقشها فعجب منها فناولها رجلاً آخر من أصحابه فنظر ثم جعلوا يتطارحونها بينهم من رجل إلى رجل ويتعجبون منها ويتشاورون بينهم ويقول بعضهم لبعض إن هذا أصاب كنزاً خبيئاً في الأرض منذ زمن طويل فلما رآهم تمليخاً يتحدثون فيه فرق فرقاً شديداً وخاف وجعل يرعد ويظن أنهم قد فطنوا به وعرفوه وأنهم إنما يريدون أن يذهبوا به إلى ملكهم دقيانوس وجعل أناس يأتونه وتعرفونه فلا يعرفونه فقال لهم وهو شديد الخوف منهم أفضلوا علي قد أخذتم ورقي فأمسكوها وأما طعامك فلا حاجة لي به فقالوا له يا فتى من أنت وما شأنك والله لقد وجدت كنزاً من كنوز الأولين وأنت تريد أن تخفيه منا انطلق معنا وأرناه وشاركنا فيه نخفف عليك ما وجدت وإنك إن لم تفعل نحملك إلى السلطان فنسلمك إليه فيقتلك فلما سمع قولهم قال والله قد وقعت في كل شيء كنت أحذر منه , فقالوا له يا فتى إنك والله لا تستطيع أن تكتم ما وجدت وجعل تمليخا ما يدري ما يقول لهم وخاف حتى لم يجر على لسانه إليهم شيء فلما رأوه لا يتكلم أخذوا كساءه فطرحوه في عنقه وجعلوا يسحبونه في سكك المدينة حتى سمع به من فيها , وقيل قد أخذ رجل معه كنز فاجتمع عليه أهل المدينة وجعلوا ينظرون إليه ويقولون والله ما هذا الفتى من أهل هذه المدينة وما رأيناه فيها قط وما نعرفه , وجعل تمليخا لا يدري ما يقول لهم وكان متيقناً أن أباه وإخوته بالمدينة وأنه من عظماء أهلها وأنهم سيأتونه إذا سمعوا به فبينما هو قائم كالحيران ينتظر متى يأتيه بعض أهله فيخلصه من أيديهم إذا اختطفوه وانطلقوا به إلى رئيسي المدينة ومدبريها اللذين يدبران أمرها وهما رجلان صالحان اسم أحدهما أريوس واسم الآخر طنطيوس  فلما انطلقوا به إليهما ظن تمليخا أنه إنما ينطلق به إلى دقيانوس الجبار فجعل يلتفت يميناً وشمالاً  وهو يبكي والناس يسخرون منه كما يسخرون من المجنون ثم رفع رأسه إلى السماء وقال اللهم إله السماء وإله الأرض أفرغ علي اليوم صبراً وأولج معي روحاً منك تؤيدني به عند هذا الجبار  وجعل يقول في نفسه فرقوا بيني وبين إخوتي يا ليتهم يعلمون ما لقيت ويا ليتهم يأتونني فنقوم جميعاً بين يدي هذا الجبار فإنا قد كنا تواثقنا على الإيمان بالله وأن لا نشرك به أحداً أبداً ولا نفترق في حياة ولا موت فلما انتهى إلى الرجلين الصالحين أريوس وطنطيوس ورأى أنه لم يذهب إلى دقيانوس , أفاق وذهب عنه البكاء وأخذ أريوس وطنطيوس الورقة ونظرا إليها وعجبا منها وقال أين الكنز الذي وجدت يا فتى فقال تمليخا ما وجدت كنزاً ولكن هذا ورق آبائي ونقش هذه المدينة وضربها ولكن والله ما أدري ماشأني وما أقول لكم فقال له أحدهما ممن أنت فقال تمليخا أما أنا فكنت أرى أني من أهل هذه المدينة فقيل له ومن أبوك ومن يعرفك بها فأخبرهم بأسم أبيه  فلم يوجد من يعرفه ولا أباه فقال له أنت كذاب لا تنبئنا بالحق فلم يدر تمليخا ما يقول غير أنه نكث بصره إلى الأرض فقال بعض من حوله هذا رجل مجنون  وقال بعضهم ليس بمجنون ولكنه يحمق نفسه عمداً لكي ينفلت منكم  فقال له أحدهما ونظر إليه نظراً شديداً أتظن إنا نرسلك ونصدقك بأن هذا مال أبيك ونقش هذه المدينة وضربها ولهذه الورقة أكثر من ثلاث مائة سنة وأنت غلام شاب أتظن أنك تأفكنا وتسخر بنا ونحن شيوخ شمط وحولك سراة هذه المدينة وولاة أمرها وخزائن هذه المدينة بأيدينا وليس عندنا من هذا الضرب درهم ولا دينار , وإنني لأظنني سآمر بك فتعذب عذاباً شديداً ثم أوثقك حتى تعترف بهذا الكنز الذي وجدته.

فقال لهم تمليخا أخبروني عما أسألكم عنه فإن أنتم فعلتم صدقتكم عما عندي فقالوا له  سل لانكتمك شيئا قال  فما فعل الملك دقيانوس فقال ما نعرف على وجه الأرض من اسمه دقيانوس ولم يكن إلا ملك هلك في الزمان الأول وله دهر طويل وهلك بعده قرون كثيرة  فقال تمليخا  إني إذاً لحيران وما يصدقني أحد من الناس فيما أقول لقد كنا فتية على دين الواحد وأن الملك أكرهنا على عبادة الأصنام والذبح للطواغيت فهربنا منه عشية أمس  فأتينا إلى الكهف الذي في جبل بنجلوس فنمنا فيه فلما انتهينا خرجت لأشتري لأصحابي طعاماً وأتجسس الأخبار فإذا أنا معكم كما ترون فانطلقوا معي إلى الكهف أريكم أصحابي  فلما سمع أريوس قول تمليخا قال ياقوم لعل هذه آية من آيات الله جعلها الله عز وجل لكم على يد هذا الفتى فانطلقوا بنا معه حتى يرينا أصحابه.

فانطلق أريوس وطنطيوس ومعهما جميع أهل المدينة كبيرهم وصغيرهم نحو أصحاب الكهف لينظروا إليهم فلما رأى الفتية أصحاب الكهف تمليخا قد احتبس عنهم بطعامهم وشرابهم عن القدر الذي كان يأتي فيه ظنوا أنه أخذ وذهب به إلى ملكهم دقيانوس فبينما هم يظنون ذلك ويتخوفونه إذ سمعوا الأصوات وجلبة الخيل مصعدة فظنوا أنهم رسل الجبار دقيانوس بعث بهم إليهم ليؤتى بهم فقاموا إلى الصلاة وسلم بعضهم على بعض وأوصى بعضهم بعضاً وقالوا انطلقوا بنا نأت أخانا تمليخا فإنه الآن بين يدي الجبار وهو ينتظرنا حتى نأتيه.

فبينما هم يقولون ذلك وهم جلوس على هذه الحالة إذ هم بأريوس وأصحابه وقوفاً على باب الكهف فسبقهم تمليخا ودخل وهو يبكي فلما رأوه يبكي بكوا معه ثم سألوه عن خبره فقص عليه الخبر كله , فعرفوا أنهم كانوا نياماً بأمر الله ذلك الزمن الطويل وإنما أوقظوا ليكونوا آية للناس وتصديقاً للبعث وليعلموا أن الساعة لا ريب فيها.

ثم دخل على أثر تمليخا أريوس فرأى تابوتاً من نحاس مختوماً بخاتم فضة فوقف على الباب ودعا جماعة من عظماء أهل المدينة وأمر بفتح التابوت بحضرتهم فوجدوا فيه لوحين من رصاص مكتوباً فيهما مكسلمينا ومخشلمينا وتمليخا ومرطونس وكشطونس وبيرونس وديموس وبطيوس وقالوس والكلب اسمه قطمير.

كانوا فتية هربوا من ملكهم دقيانوس مخافة أن يفتنهم عن دينهم فدخلوا هذا الكهف فلما أخبر بمكانهم أمر الكهف فسد عليهم بالحجارة وإنا كتبنا شأنهم وخبرهم ليعلمه من بعدهم إن عثر بهم فلما قرأوه عجبوا وحمدوا الله سبحانه وتعالى الذي أراهم آية تدلهم على البعث ثم رفعوا أصواتهم بحمد الله وتسبيحه , ثم دخلوا على الفتية الكهف فوجودهم جلوساً مشرقة وجوههم   لم تبل ثيابهم فخر أريوس وأصحابه سجداً لله وحمدوا الله سبحانه وتعالى الذي أراهم آية من آياته ثم كلم بعضهم بعضاً وأخبرهم الفتية عن الذي لقوا من ملكهم دقيانوس ثم أريوس وأصحابه بعثوا بريداً إلى ملكهم الصالح بيدروس أن عجل لعلك تنظر إلى آية من آيات الله جعلها الله على ملكك للناس آية لتكون لهم نوراً وضياء وتصديقاً للبعث وذلك أن فتية بعثهم الله وقد كان توفاهم منذ ثلاث مائة سنة وأكثر فلما أتى الملك الخبر رجع عقله إليه وذهب همه وقال  أحمدك اللهم رب السموات والأرض وأعبدك وأسبح لك تطولت علي ورحمتني ولم تطفىء النور الذي جعلته لآبائي وللعبد الصالح بيدروس الملك ثم أخبر بذلك أهل مدينته فركب وركبوا معه حتى أتوا مدينة أفسوس , فتلقاهم أهلها وساروا معه نحو الكهف فلما صعد الجبل ورأى الفتية بيدروس فرح بهم وخر ساجداً على وجهه وقام بيدروس الملك قدامهم ثم اعتنقهم وبكى وهم جلوس بين يديه على الأرض يسبحون لله ويحمدونه.

ثم قال الفتية لبيدروس الملك نستودعك الله والسلام عليك ورحمة الله وبركاته حفظك الله وحفظ ملكك ونعيذك بالله من شر الإنس والجن.

فبينما الملك قائم إذا هم رجعوا إلى مضاجعهم فناموا وتوفى الله أنفسهم , فقام الملك إليهم وجعل ثيابهم عليهم وأمر أن يجعل كل رجل منهم في تابوت من ذهب فلما أمسى ونام أتوه في منامه فقالوا له إنا لم نخلق من ذهب ولا فضة ولكنا خلقنا من تراب وإلى التراب نصير فاتركنا كما كنا في الكهف على التراب حتى يبعثنا الله تعالى منه , فأمر الملك عند ذلك بتابوت من ساج فجعلوا فيه وحجبهم الله حين خرجوا من عندهم بالرعب ولم يقدر أحد أن يدخل عليهم وأمر الملك أن يتخذوا على باب الكهف مسجداً يصلى فيه وجعل لهم عيداً عظيماً وأمر أن يؤتى كل سنة.

وقيل إن تمليخا حمل إلى الملك الصالح فقال له الملك من أنت قال أنا رجل من أهل هذه المدينة , وذكر أنه خرج أمس أو منذ أيام وذكر منزله وأقواماً لم يعرفهم أحد وكان الملك قد سمع أن فتية قد فقدوا في الزمان الأول وإن أسماءهم مكتوبة على لوح في خزانته فدعا اللوح ونظر في أسمائهم فإذا اسمه مكتوب وذكر أسماء الآخرين فقال تمليخا هم أصحابي فلما سمع الملك ركب ومن معه من القوم فلما أتوا باب الكهف قال تمليخا دعوني حتى أدخل على أصحابي فأبشرهم فإنهم إن رأوكم معي أرعبتموهم فدخل تمليخا فبشرهم فقبض الله روحه وأرواحهم وأعمى على الملك وأصحابه أثرهم فلم يهتدوا إليهم .

Terjemah bebas dan ringkasnya adalah :

Pada suatu masa yaitu setelah wafatnya NABI ‘ISA AS Negara Romawi dipimpin oleh seorang raja yang kejam bernama daqyanus, dia memaksa rakyat-rakyatnya untuk menyembah berhala, suatu ketika dia melewati kota Ufsus/Thurosus, kota tempat tinggalnya 8 Pemuda Ashhabul Kahfi yang merupakan pemuka2 Negara Romawi, kontan rakyat kota Ufsus yang masih Beriman seketika bersembunyi, tapi raja daqyanus lantas menyuruh tentara-tentaranya untuk mengumpulkan semua rakyat kota tsb, setelah berkumpul maka ia memerintahkan agar semua rakyat menyembah berhala, dan ia membunuh orang-orang yang tidak mau menuruti perintahnya. Ketika Fitnah raja daqyanus telah meraja-lela dan Pemuda-pemuda Ashhabul Kahfi mengetahui kejadian tsb sontak mereka sangat sedih. Suatu ketika ada pengawal raja yang memberitahukan perihal keimanan dan Ibadahnya Ashhabul Kahfi, tidak berapa lama Ashhabul Kahfi lantas dikumpulkan dihadapan raja dan dipaksa untuk menyembah berhala, kalau tidak mau maka ia akan membunuhnya. Tapi Ashhabul Kahfi tetap teguh Imannya dan akhirnya raja memberi tempo pada Ashhabul Kahfi untuk memilih dua perkara, menyembah berhala atau dibunuh. Setelah keluar dari hadapan raja maka Ashhabul Kahfi sepakat untuk bersembunyi dan mengungsi di goa gunung yanjalus, anehnya ketika  dalam  perjalanan  pengungsian  ada  seekor  anjing  yang  mengikuti  ASHHABUL  KAHFI dan mengawalnya.

Didalam goa ASHHABUL KAHFI selalu beribadah kepada ALLOH SWT, dan mereka menunjuk salah-satu diantara mereka yang bernama Tamlikha sebagai orang yang mengurusi semua kebutuhan hidup mereka. Suatu ketika Tamlikha berbelanja dipasar, alangkah kagetnya dia setelah mendengar kabar bahwa raja daqyanus telah kembali ke kota tempat ASHHABUL KAFI berada dan mencari-cari ASHHABUL KAHFI, dengan seketika Tamlikha bergegas kembali ke goa tempat persembunyian ASHHABUL KAHFI dan menceritakan apa yang ia ketahui kepada teman-temannya. Tanpa henti-hentinya ASHHABUL KAHFI berdzikir mendekatkan diri kepada ALLOH SWT meminta agar mereka diselamatkan dari kekejaman raja daqyanus. Dengan Izin ALLOH SWT maka mereka ditidurkan didalam goa bertepatan saat terbenamnya matahari, begitu pula dengan anjing yang menjaga di pintu goa juga ditidurkan oleh ALLOH SWT. Selang beberapa waktu akhirnya raja daqyanus mengetahui goa tempat persembunyian ASHHABUL KAHFI, lalu dia memerintahkan agar goa tsb ditutup dari luar agar ASHHABUL KAHFI mati semua didalam goa. Tanpa disangka-sangka ada dua orang pengawal raja daqyanus yang Mu’min dan menyembunyikan imannya, lalu mereka berdua menulis tentang ASHHABUL KAHFI di dua papan yang terbuat dari timah terus disimpan didalam peti dari tembaga, lantas mereka berdoa semoga ALLOH SWT membuka kisah ASHHABUL KAHFI kepada orang-orang mu’min sebelum hari qiyamat.

Hari berganti Hari, Bulan berganti Bulan, Tahun berganti Tahun seiring dengan silih bergantinya pemerintahan kerajaan Romawi hingga saat dipegangnya tampuk pemerintahan oleh seoarang raja yang Sholih bernama Baythorus, namun sebagian rakyat masih ada yang belum beriman dan hal itulah yang membuat raja Baythorus bermunajat kepada ALLOH SWT agar membukakan pintu hidayah kepada mereka. Akhirnya ALLOH SWT pun mengqobulkan munajat raja Baythorus dan atas kehendak ALLOH SWT tergeraklah hati seseorang untuk menghancurkan bangunan yang menutupi goa ASHHABUL KAHFI. Ketika goa sudah terbuka maka ALLOH SWT membangunkan ASHHABUL KAHFI dari tidurnya yang selama 300 tahun masehi / 306 tahun qomari dalam keadaan seperti saat mereka tertidur. Merekapun bersilang pendapat seberapa lama tertidur dan akhirnya memasrahkan semuanya kepada ALLOH SWT dan mengutus Tamlikha seperti biasanya belanja kepasar untuk memenuhi kebutuhan sehari hari, tapi dikarenakan dalam sangkaan mereka bahwa raja daqyanus yang dzolim masih berkuasa dan selalu mencari-cari mereka maka Tamlikha disuruh untuk berhati-hati, berpelan-pelan dan berlemah-lembut ( WAL YATALATHTHAF ) dalam perjalanannya agar tidak diketahui oleh daqyanus , tentaranya dan orang lain. Akan tetapi alangkah kagetnya Tamlikha setelah tahu bahwa kota Ufsus/Thurosus telah berubah total, dan para penduduknya juga sudah banyak yang beriman. Maka diantarlah Tamlikha menghadap raja Baythorus yang Sholih dan dihadapan raja beserta khalayak ramai Tamlikha menceritakan apa yang telah menimpanya. Lalu para pembesar kerajaan dan penduduk berbondong-bondong menuju goa tempat persembunyian ASHHABUL KAHFI, dan mereka menemuka peti tembaga yang didalamnya tersimpan papan dari timah bertuliskan tentang cerita ASHHABUL KAHFI. Dari tulisan tersebut maka mereka tahu bahwa ASHHABUL KAHFI adalah penduduk yang hidup semasa raja daqyanus 300 tahun silam.

Begitulah ALLOH SWT memberikan jalan Hidayah melalui kejadian yang menimpa ASHHABUL KAHFI kepada penduduk yang belum mau beriman kepada ALLOH SWT dan dengan akan adanya hari kebangkitan dari kubur.

Menurut pendapat yang shahih, pada saat ini ASHHABUL KAHFI masih hidup dan tidur didalam goa gunung Yanjalus kota Ufsus/Thurosus dan akan bangun kelak saat turunnya NABI ‘ISA AS. Yang bisa melihat ASHHABUL KAHFI sekarang tidur didalam goa gunung yanjalus itu Cuma WALIYYULLOH.  

C. BAYAANUL LAFDZI WAL MA’NA / PENJELASAN LAFADZ DAN MA’NA WAL YATALATHTHAF

 Lafadz WAL YATALATHTHAF terdiri dari tiga kalimat :

1.Al-waawu, Kalimat huruf ‘athaf.

2.Al-laam, Kalimat huruf amar / Laam al-amri.

3.Yatalaththaf, Kalimah fi’il mudlari’.

Waawu ‘athaf berfungsi untuk menghubungkan lafadz sesudahnya / ma’thuf kepada lafadz sebelumnya / ma’thuf ilaih. Laam al-amri fungsinya untuk merubah ma’na fi’il mudlari’ dari kalam khobari menjadi kalam insyai. Yatalaththaf itu fi’il mudlari’ yang masuk dalam kategori tsulatsi mazid fih lima huruf, sedangkan tsulatsi mujarrodnya adalah lathafa-yalthufu-luthfan yang berma’na berlemah-lembut, berbelas-kasihan, berpelan-pelan, berhati-hati dan berkonsentrasi. Adapun maksud penambahan huruf dari tsulatsi mujarrad tiga huruf menjadi tsulatsi mazid fih lima huruf yang berwazan tafa’ ‘ala-yatafa’ ‘alu-tafa’ ‘ulan adalah agar disamping mempunyai ma’na dasar juga mempunyai ma’na tambahan yaitu berusaha semaximal mungkin.

Jadi ma’na dari lafadz WAL YATALATHTHAF secara lughot adalah : dan hendaklah ia berusaha semaximal mungkin untuk bersikap lemah-lembut, pelan-pelan, hati-hati, berbelas-kasihan dan berkonsentrasi.

Adapun ma’na lafadz WAL YATALATHTHAF secara ilmu tafsir adalah : Setelah pemuda-pemuda ASHHABUL KAHFI dibangunkan dari tidurnya maka bertanyalah Pimpinan mereka yang bernama Muksalmina berapa lama mereka tertidur, merekapun bersilang-pendapat dalam menjawab pertanyaan tsb sampai akhirnya mereka menyerahkan semuanya hanya kepada ALLOH SWT. Lalu kemudian sebagian dari mereka minta agar teman-temanya mengutus Tamlikha seperti biasanya pergi kekota Ufsus/Thurosus dengan membawa uang perak yang mereka punya untuk berbelanja membeli makanan dan kebutuhan lainnya, dan hendaklah Tamlikha memilih makanan yang halal untuk dibawa keteman-temannya, dan juga hendaklah Tamlikha berusaha semaximal mungkin untuk bersikap lemah-lembut, pelan-pelan, hati-hati, berbelas-kasihan dan berkonsentrasi dalam perjalanan pergi dan pulangnya agar tidak diketahui oleh orang lain, karena kalau sampai diketahui maka orang-orang kota tsb akan membunuhnya dan teman-temannya atau akan memaksanya dan teman-temannya kembali pada agama mereka, dan kalau sampai hal itu terjadi maka sampai kapanpun Tamlikha beserta teman-temannya tidak akan beruntung.

D. ASROORUTTARTIIB / Posisi dan Rahasia Suroh AL-KAHFI dalam Penyusunan MUSHHAF AL-QUR AN.

 

Seperti telah saya sampaikan bahwa Lafadz WAL YATALATHTHAF itu terletak didalam Ayat ke 19 Suroh AL-KAHFI. Adapun Suroh AL-KAHFI itu sendiri merupakan Suroh yang ke 18 dalam penyusunan Suroh-Suroh AL QUR-AN didalam Mushhaf yang semuanya berjumlah 114 Suroh. Sedangkan penyusunan Suroh-Suroh AL QUR-AN didalam Mushhaf yang diawali dengan Suroh AL-FAATIHAH dan diakhiri dengan Suroh AN-NAAS seperti yang telah kita ketahui bersama itu menurut pendapat sebagian besar para Ulama adalah merupakan hasil Ijtihad dari para Shohabat NABI SAW, berbeda dengan penyusunan Ayat-Ayat AL QUR-AN yang semua Ulama sepakat bahwa itu adalah sama seperti penyusunan Ayat-Ayat AL QUR AN di Allauh Almahfudz yang diajarkan oleh NABI SAW kepada para Shohabat, sebagaimana dijelaskan dalam Kitab AL-ITQOON FII ULUUMIL QUR-AAN LIL JALAL AS-SAYUTHY :

وأما ترتيب السور فهل هو توقيفي أيضا أو هو باجتهاد من الصحابة خلاف فجمهور العلماء على

الثانى .             

Adapun sebabnya Suroh AL-KAHFI itu disusun pada urutan ke 19 setelah Suroh AL-ISRO itu dijelaskan dalam Kitab ASROORU TARTIIBIL QUR-AAN LIL JALAL AS-SAYUTHY :

قال بعضهم مناسبة وضعها بعد سورة الإسراء إفتتاح تلك بالتسبيح وهده بالتحميد وهما مقترنان في القرآن وسائر الكلام بحيث يسبق التسبيح التحميد نحو فسبح بحمد ربك وسبحان الله وبحمده  قلت مع اختتام ما قبلها بالتحميد أيضا ودلك من وجوه المناسبة بتشابه الأطراف  ثم ظهر لى وجه آخر أحسن فى الإتصال ودلك أن اليهود أمروا المشركين أن يسألوا النبي صلى الله عليه وسلم عن ثلاثة أشيآء عن الروح وعن قصة أصحاب الكهف وعن قصة دى القرنين وقد دكر جواب السؤال الأول في آخر سورة بني إسرائيل فناسب اتصالها بالسورة التي اشتملت على جواب السؤالين الآخرين  إلخ  

Berkata sebagian para Ulama : Sebabnya Suroh AL-KAHFI disusun setelah Suroh AL-ISRO karena kedua surat tersebut saling berhubungan dikarenakan Suroh AL-ISRO dimulai dengan Ayat tasbih dan Suroh AL-KAHFI dimulai dengan Ayat Tahmid, padahal Tasbih dan Tahmid itu selalu beriringan didalam AL QUR AN dan kata-kata lainnya, pertama Tasbih diteruskan dengan Tahmid, contoh seperti  Lafadz FASABBIH BI HAMDI ROBBIKA dan SUBHAANALLOHI WA BIHAMDIHI.

Imam As-Sayuthy berkata : serta karena Suroh AL-ISRO juga diakhiri dengan Ayat Tahmid, dan itu merupakan salah-satu macam sebab pantasnya Suroh AL-KAHFI di iringkan dengan Suroh AL-ISRO karena persamaan ujung dan ujung.

Beliau berkata lagi : terus saya mempunyai pendapat yang lebih bagus tentang mengapa Suroh AL-KAHFI disusun setelah Suroh AL-ISRO, yaitu karena jawaban pertanyaan pertama tentang masalah roh/nyawa dari tiga pertanyaan orang-orang yahudi Madinah yang disampaikan oleh orang-orang musyrik Makkah kepada NABI SAW itu disebut dalam Suroh AL-ISRO, maka pantaslah Suroh AL-KAHFI disusun setelah Suroh Al-ISRO karena didalam Suroh AL-KAHFI itu disebutkan jawaban dari dua pertanyaan selanjutnya tentang kisah ASHHABUL KAHFI dan Dzul Qornain.

E. Posisi Lafadz WAL YATALATHTHAF didalam AL QUR-AN

 

Imam Jalaluddin As-Sayuthi didalam Kitab Al-Itqoon Fii ‘Ulumil Qur-aan menjelaskan:

قال بعض القراء ألقرآن العظيم له أنصاف باعتبارات فنصفه بالحروف النون من نكرا فى الكهف والكاف من النصف الثانى ونصفه بالكلمات الدال من قوله والجلود فى الحج وقوله ولهم مقامع من النصف الثانى  ونصفه بالآيات ياء يأفكون من سورة الشعرآء وقوله فألقي السحرة من النصف الثانى  ونصفه على عدد السور آخر الحديد والمجادلة من النصف الثانى وهو عشرة بالأحزاب وقيل إن النصف بالحروف ألكاف من نكرا وقيل ألفاء من قوله وليتلطف 

Artinya : 

Sebagian ‘Ulama ahli AL QUR-AN berkata bahwa AL QUR-AN itu mempunyai beberapa pertengahan dengan beberapa pertimbangan, kalau menimbang dari segi hurufNya maka pertengahan AL QUR-AN itu adalah huruf (Nuun) dari lafadz (Nukro) dalam Suroh AL-KAHFI Ayat 87, sedangkan huruf (Kaaf) sudah masuk dalam bagian yang kedua.

Kalau menimbang dari segi kalimatNya maka pertengahan AL QUR-AN itu adalah huruf (Daal) dari lafadz (Wal-Juluud) dalam Suroh Al-Haaj Ayat ke 20, sedangkan Lafadz (Walahum Maqoomi’u) dalam Suroh Al-Haaj Ayat 21 itu termasuk bagian yang kedua.

Kalau menimbang dari segi Ayat-AyatNya maka pertengahan AL QUR-AN itu adalah (Ya-Fikun) dalam Suroh Asy-Syu’aro Ayat 45, sedangkan Ayat (Faulqiyassaharotu) Ayat ke 46 itu termasuk bagian yang kedua.

Kalau menimbang dari segi Suroh-SurohNya maka pertengahan AL QUR-AN itu adalah Akhir Suroh AL-HADIID, sedangkan Suroh AL-MUJADALAH itu termasuk bagian yang kedua.

Ada juga sebagian ‘Ulama yang berpendapat bahwa pertengahan AL QUR-AN menimbang dari segi huruf-hurufNya itu adalah huruf (Kaaf) dari lafadz (Nukro), dan ada juga yang berpendapat bahwa pertengahanNya menimbang dari segi huruf-hurufNya itu adalah huruf (Fa) dari lafadz (Wal Yatalaththaf).

Imam Badruddiin Az-Zarkasyi dalam Kitab Al-Burhaan Fii ‘Uluumil Qur-aan juga menjelaskan :

 

 وأما حروفه  فقال عبد الله بن جبير عن مجاهد ثلاثمائة ألف حرف وأحد وعشرون ألف حرف وقال سلام أبو محمد الحماني  إن الحجاج  جمع القراء والحفاظ والكتاب فقال  أخبروني عن القرآن كله كم من حرف هو قال  فحسبناه  فأجمعوا على أنه ثلاثمائة ألف وأربعون ألفا وسبعمائة وأربعون حرفا قال فأخبروني  عن نصفه فإذا هو إلى الفاء من قوله في الكهف ( وَلْيَتَلَطَّف )

Artinya :

Adapun bilangan huruf AL QUR-AN maka berkatalah ‘Abdulloh bin Jubair dari Mujahid bahwa jumlah huruf AL QUR-AN adalah 321.000. Tapi berkata pula Salam Abu Muhammad Al-Hammany bahwa Gubernur Hajjaaj bin Yusuf Ats-Tsaqofy yang lahir pada tahun 41 H/661 M dan wafat pada tahun 95 H/714 M seorang Gubernur Tanah Hijaz (Makkah, Madinah, Yamamah dan bawahannya) dan juga setelah itu menjadi Gubernur Tanah Iraq yang bertahta pada masa Khalifah Abdul Malik bin Marwan, pernah pada suatu waktu mengumpulkan ‘Ulama-‘Ulama ahli AL QUR-AN, ‘Ulama-‘Ulama ahli penghafal Hadits dan ‘Ulama-‘Ulama ahli tulis, dan selanjutnya Gubernur Hajjaaj bertanya pada para ‘Ulama-‘Ulama tersebut : Beritahukanlah padaku berapakah jumlah huruf AL QUR-AN ? maka Gubernur Hajjaj dan para ‘Ulama yang berkumpul menghitung huruf-huruf AL QUR-AN, dan Beliau-Beliau semua sepakat bahwa jumlah huruf AL QUR-AN adalah 340.740. Selanjutnya Gubernur Hajjaj bertanya lagi : Beritahukanlah padaku huruf apakah pertengahan dari huruf-huruf AL QUR-AN ? maka setelah dihitung bersama, pertengahannya adalah huruf (FA) dari Lafadz WAL YATALATHTHAF dalam Suroh AL-KAHFI.

F. PERAN WAL YATALTHTHAF DALAM DA’WAH DAN HISBAH NABI MUHAMMAD SAW

Yang dimaksud dengan Da’wah adalah Da’watul Islamiyyah (Mengajak orang-orang non muslim untuk menjadi muslim), dan yang dimaksud dengan Hisbah adalah Amar ma’ruf nahi mungkar (memerintahkan orang-orang yang sudah masuk Agama Islam untuk melakukan perkara-perkara yang baik dan mencegah mereka dari melakukan perkara-perkara yang tidak baik)

 Tidak dapat dipungkiri bahwa ROSULULLOH MUHAMMAD SAW adalah ROSUL yang paling sukses dalam Da’wah dan Hisbah memperjuangkan Agama ALLOH SWT dibandingkan dengan ROSUL-ROSUL sebelum Beliau, bayangkan saja dalam kurun waktu yang relatif singkat yaitu 23 tahun Beliau mampu mengubah peradaban manusia dari peradaban jahiliyyah yang penuh dengan kemusyrikan dan kekufuran menuju peradaban Islamiyyah yang penuh dengan warna AL QUR-AN secara sempurna dan menyeluruh seantero jagad dunia. Dan itu semua tidak lepas dari metode Da’wah dan Hisbah yang Beliau terapkan. 

1.DA’WAH NABI MUHAMMAD SAW

Adapun metode Da’wah NABI MUHAMMAD SAW itu dijelaskan didalam AL QUR-AN dalam Suroh Ali ‘Imroon Ayat 159 : 

فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك

Yang artinya :

Maka disebabkan rahmat dari Allah-lah kamu berlaku lemah lembut terhadap mereka. Sekiranya kamu berucap dan bersikap keras lagi berhati kasar, tentulah mereka menjauhkan diri dari sekelilingmu.

Sedangkan Da’wah NABI MUHAMMAD SAW yang dengan jalan Jihad/peperangan itu di uraikan oleh Al-Imam Khothib Asy-Syarbini didalam KitabNya “Mughnil Muhtaj” Bab As-Siyar :

 

وأما قبل الهجرة فكان ممنوعا أول الإسلام من قتال الكفار مأمورا بالصبر على الأذى وكذلك من تبعه بقوله تعالى  لتبلون في أموالكم  الآية ثم هاجر إلى المدينة بعد ثلاث عشرة سنة من مبعثه وقيل بعد عشرة في يوم الاثنين الثاني عشر من ربيع الأول فأقام بها عشرا بالإجماع ثم أمر به إذا ابتدىء به بقوله تعالى وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ثم أبيح له ابتداؤه في غير الأشهر الحرم بقوله تعالى  فإذا انسلخ الأشهر الحرم  الآية

ثم أمر به من غير تقييد بشرط ولا زمان بقوله تعالى واقتلوهم حيث ثقفتموهم

Yang artinya :

NABI MUHAMMAD SAW itu sebelum Hijrah ke Madinah dilarang untuk berjihad/berperang dan diperintahkan agar Beliau dan para pengikutNya bersabar atas penderitaan yang diterima dari orang-orang kafir dengan turunnya Ayat ke 186 Suroh Ali ‘Imroon yang tafsirnya : 

Demi, Kamu sekalian sungguh-sungguh akan diuji terhadap hartamu dengan menjalankan kewajiban-kewajibannya dan dengan diturunkannya hama yang merusak tanaman-tanaman kalian, dan juga kamu sekalian akan diuji terhadap diri kalian dengan diwajibkannya beribadah dan dengan diturunkannya musibah. Dan juga kamu sekalian sungguh-sungguh akan mendengar dari orang-orang yang diberi Al-Kitab sebelum kamu sekalian yaitu orang-orang yahudi dan nashrani dan dari orang-orang yang mempersekutukan Allah  gangguan yang banyak yang menyakitkan hati. Jika kamu sekalian bersabar dan bertaqwa, maka sesungguhnya sikap yang demikian itulah termasuk perkara-perkara yang diutamakan untuk dilakukan karena diwajibkannya perkara tersebut. 

Terus NABI SAW Hijrah ke Madinah setelah dinobatkan menjadi NABI dan ROSUL dengan selang waktu 13 tahun, dan Beliau muqim di Madinah selama 10 tahun. Dan setelah Hijrah baru Beliau diperintahkan untuk berperang melawan orang-orang kafir tapi dengan syarat ketika mereka mendahului menyerang, dengan diturunkannya Ayat ke 190 Suroh Al-Baqoroh yang tafsirnya :

Dan berperanglah kamu sekalian melawan orang-orang kafir yang mendahului menyerang demi untuk memuliakan Agama ALLOH SWT.

Selanjutnya NABI SAW diperbolehkan mendahului berperang dengan syarat bukan didalam Bulan-Bulan yang mulia, dengan turunnya ayat ke 5 Suroh At-Taubah yang tafsirnya :

Apabila telah berakhir Bulan-Bulan mulia yaitu masa 4 Bulan dari mulai Bulan Syawal, masa ditangguhkannya orang-orang musyrik, maka bunuhlah orang-orang musyrik tersebut dimanapun kamu sekalian bertemu dengan mereka.

Dan selanjutnya NABI SAW diperintahkan untuk berperang tanpa ada persyaratan apapun, dengan turunnya Ayat ke 191 Suroh Al-Baqoroh yang tafsirnya :

Dan bunuhlah mereka dimanapun kamu sekalian bertemu mereka.

Jadi Jihad/perang itu bukan tujuan utama dan bukan pula jalan utama dalam  Da’wah NABI MUHAMMAD SAW, sebagaimana dijelaskan juga dalam Kitab Mughnil Muhtaj Lisy-Syarbini :

ووجوب الجهاد وجوب الوسائل لا المقاصد إذ المقصود بالقتال إنما هو الهداية وما يتبعها من الشهادة وأما قتل الكفار فليس بمقصود حتى لو أمكن الهداية بإقامة الدليل بغير جهاد كان أولى من الجهاد 

Artinya : Kewajiban jihad/perang itu cuma sebagai perantara, bukan tujuan pokok, karena tujuan pokoknya adalah mendapatkannya orang-orang non muslim akan Hidayah ALLOH SWT dan selanjutnya mereka mau beriqrar dengan membaca dua kalimat Syahadat.

Sehingga apabila mereka bisa mendapatkan Hidayah dan mau mengucapkan dua Kalimat Syahadat dengan tanpa peperangan, tapi dengan mengemukakan Argumen dalil-dalil Agama Islam maka itulah yang lebih baik daripada jihad/perang.

Dalam sejarah Peradaban Islam tercatat bahwa jumlah peperangan NABI MUHAMMAD SAW adalah 27 termasuk perang besar Badar di tahun 2 Hijriyyah dan perang Uhud di tahun 3 Hijriyyah, tapi sejarah mencatat pula bahwa FATHU MAKKAH/dapat dikuasainya kembali Makkah Al-Mukarromah pada tahun 8 Hijriyyah oleh NABI SAW yang merupakan peristiwa paling agung dari beberapa kemenangan Islam karena dengan sebab peristiwa itulah ALLOH SWT memuliakan AgamaNya, RosulNya, Tentara-tentaraNya dan Tanah Harom Makkah, dan juga sebab dengan peristiwa itulah malaikat-malaikat penghuni langit dapat berbahagia, dan juga sebab dengan peristiwa itulah banyak manusia yang berbondong-bondong memeluk Agama Islam, itu adalah setelah terjadinya peristiwa PERDAIMAN HUDAIBIYYAH, bukan setelah perang besar. 

Jadi metode Da’wah NABI MUHAMMAD SAW itu mengutamakan, mengedepankan dan berdasarkan konsep “WAL YATALATHTHAF”    

2.HISBAH NABI MUHAMMAD SAW

 

Imam Al-Ghozali didalam Kitab Ihyau ‘ulumiddin menjelaskan bahwa :

آداب المحتسب قد ذكرنا تفاصيل الآداب في آحاد الدرجات ونذكر الآن جملها ومصادرها فنقول جميع آداب المحتسب مصدرها ثلاث صفات في المحتسب العلم والورع وحسن الخلق أما العلم فليعلم مواقع الحسبة وحدودها ومجاريها وموانعها ليقتصر على حد الشرع فيه والورع ليردعه عن مخالفة معلومة فما كل من علم عمل بعلمه بل ربما يعلم أنه مسرف في الحسبة وزائد على الحد المأذون فيه شرعا ولكن يحمله عليه غرض من الأغراض وليكون كلامه ووعظه مقبولا فإن الفاسق يهزأ به إذا احتسب ويورث ذلك جراءة عليه وأما حسن الخلق فليتمكن به من اللطف والرفق وهو أصل الباب وأساسه والعلم والورع لا يكفيان فيه فإن الغضب إذا هاج لم يكف مجرد العلم والورع في قمعه ما لم يكن في الطبع قبوله بحسن الخلق وعلى التحقيق فلا يتم الورع إلا مع حسن الخلق والقدرة على ضبط الشهوة والغضب وبه يصبر المحتسب على ما أصابه في دين الله وإلا فإذا أصيب عرضه أو ماله أو نفسه بشتم أو ضرب نسي الحسبة وغفل عن دين الله واشتغل بنفسه بل ربما يقدم عليه ابتداء لطلب الجاه والاسم فهذه الصفات الثلاث بها تصير الحسبة من القربات وبها تندفع المنكرات وإن فقدت لم يندفع المنكر بل ربما كانت الحسبة أيضا منكرة لمجاوزة حد الشرع فيها ودل على هذه الآداب قوله صلى الله عليه وسلم لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر إلا رفيق فيما يأمر به رفيق فيما ينهى عنه حليم فيما يأمر به حليم فيما ينهى عنه فقيه فيما يأمر به فقيه فيما ينهى عنه                                                                                                                           

Artinya :

Semua adab-adab orang yang berhisbah itu bermuara pada tiga sifat : 1.Ilmu 2.Waro’i 3.Bagus budi pakerti. Adapun Ilmu, maka hendaklah orang yang berhisbah itu tahu perkara-perkara obyek berhisbah, batas-batas hisbah, beberapa sikon dilakukannya hisbah dan beberapa larangan hisbah agar orang tersebut tidak melanggar ketentuan-ketentuan Agama dalam berhisbah. Adapun Waro’i itu agar orang yang berhisbah terkendali tidak melakukan perkara yang berseberangan dengan Ilmunya, karena tidak semua orang yang berilmu itu mengamalkan ilmunya bahkan terkadang orang yang berhisbah itu tahu bahwa dia melampui batas-batas hisbah yang diperbolehkan oleh Agama akan tetapi dia sengaja melakukan itu hanya untuk mendapatkan sesuatu keinginannya, dan juga orang yang berhisbah itu harus bersifat waro’i agar ucapannya dan nasehatnya diterima dan diikuti karena orang yang fasiq yaitu orang yang sengaja selalu melakukan dosa-dosa kecil atau sengaja melakukan dosa besar tapi belum bertaubat itu kalau berhisbah cuma akan menjadi bahan tertawaan dan juga orang-orang jadi berani menentangnya. Adapun budi pekerti yang bagus, maka hendaklah orang yang berhisbah itu selalu bersikap lemah-lembut dengan hati yang penuh kasih-sayang.

Walaupun muara dari adab-adab orang yang berhisbah itu pada tiga sifat diatas akan tetapi inti dan dasarnya itu cuma pada satu sifat yaitu budi pekerti yang bagus, karena Ilmu dan Waro’i itu tidak akan berperan maximal untuk berhisbah tanpa adanya budi pekerti yang bagus dan mengendalikan diri dari amarah dan syahwat nafsu, lihat saja orang yang hatinya sedang bergejolak marah itu tidak akan cukup diredam dengan ilmu dan Waro’i, tapi dengan budi pekerti yang bagus. Dan dengan budi pekerti yang bagus pula orang yang berhisbah bisa sabar ketika dirinya terkena musibah dalam berhisbah. Sebaliknya orang yang tidak mempunyai budi pekerti yang bagus itu ketika dirinya dicela, dicaci-maki dan dipukul dalam melakukan hisbah maka ia akan lupa akan hisbah yang sedang dilakukannya bahkan ia akan lupa pula akan Agama ALLOH SWT yang sedang diperjuangkannya dan ia akan berbalik arah memperjuangkan dirinya sendiri, bahkan terkadang orang yang tidak berbudi pekerti bagus itu tidak akan memperjuangkan Agama ALLOH SWT tapi memperjuangkan dirinya demi untuk meraih jabatan dan nama.

Garis besarnya, dengan tiga sifat diatas itu maka hisbah akan menjadi Amal Ibadah mendekatkan diri pada ALLOH SWT, dan dengan tiga sifat diatas itu orang yang berhisbah akan sukses dalam hisbahnya mencegah kemungkaran, tapi kalau orang yang berhisbah itu tidak mempunyai sifat tiga diatas maka ia akan gagal dalam hisbahnya mencegah kemungkaran, bahkan hisbahnya jadi tindakan yang mungkar karena melewati batas-batas hisbah yang diperbolehkan Agama.

Dasar dari tiga sifat diatas adalah Sabda NABI SAW yang artinya : Janganlah melakukan amar ma’ruf nahi mungkar kecuali orang yang bersikap lemah-lembut, bijaksana dan faham dalam perkara bagus yang ia perintahkan dan dalam perkara mungkar yang ia cegah.

Jadi NABI MUHAMMAD SAW dalam berhisbah itu juga mengutamakan dan berdasarkan konsep “WAL YATALATHTHAF”.

G. MALKHASH / KESIMPULAN

1. Lafadz “ WAL YATALATHTHAF “ adalah pertengahan MUSHHAF AL QUR-AN dengan menimbang dari segi huruf-hurufNya.

2. “ WAL YATALATHTHAF “ adalah suatu strategi yang sangat jitu dan terbukti nyata untuk berda’wah dan berhisbah memperjuangkan Agama ALLOH SWT.

3. Atas Izin ALLOH SWT, dengan taktik da’wah “ WAL YATALATHTHAF “, kerajaan Romawi yang tadinya dipimpin oleh raja kafir penyembah berhala yang sangat kejam dan rakyat-rakyatnya juga mayoritas kafir itu menjadi kerajaan Islam yang dipimpin oleh sorang Raja Muslim yang shalih.

4. Kesuksesan NABI MUHAMMAD SAW dalam meperjuangkan Agama Islam dalam kurun waktu yang singkat (23 tahun) itu juga mengutamakan dan berdasarkan konsep “ WAL YATALATHTHAF “

 

H. KHOTIMAH / PENUTUP

هذا وقد أنعم الله الجواد الكريم الرؤوف الرحيم بتمام هذا المبارك فلله الحمد والمنة لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك يا ربنا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك ولعظيم سلطانك وأسألك من فضلك متوسلا إليك بأشرف رسلك أن تجعله خالصا لوجهك وأن تنفع به وأن تجعله سببا للفوز برضاك ولقائك ولقاء حبيبك محمد ما شاء الله لا قوة إلا بالله العلي العظيم وصلى الله على سيدنامحمد وعلى آله وصحبه وسلم .                                                                                                                          

=  والله أعلم بالصواب